الرئيسية أخبار كل شيئ عن النظام الغذائي القلوي

كل شيئ عن النظام الغذائي القلوي

0
49
كل شيئ عن النظام الغذائي القلوي

الرجيم القلوي أو النظام القلوي هو حمية غذائية تعتمد على الخضار والفواكه من أجل زيادة العدد الهيدروجيني للطعام بعد هضمه بحيث يكون قلويا بهدف الحصول على جسم صحي. في هذه المقالة سنتعرف على كل شيء حول النظام الغذائي القلوي.

كل شيئ عن النظام الغذائي القلوي

النظام الغذائي القلوي هو نظام غذائي يركز على استهلاك الأطعمة التي تُعتقد أنها تُنشئ بيئة قلوية في الجسم. يعتمد هذا النظام على فكرة أن توازن الحموضة والقلوية (الرقم الهيدروجيني) في الجسم يلعب دورا هاما في الصحة العامة، وأن تناول المزيد من الأطعمة القلوية يمكن أن يُحسّن الصحة ويُقلّل من خطر الإصابة بالأمراض.

ما هي البيئة القلوية في الجسم؟


البيئة القلوية في الجسم هي بيئة تتميز بوجود كمية عالية من أيونات الهيدروكسيد (OH-)، مما يجعلها ذات رقم هيدروجيني (pH) أعلى من 7.

تختلف البيئة القلوية في جسم الإنسان من مكان لآخر:

  1. الدم: يجب أن يكون الرقم الهيدروجيني للدم بين 7.35 و 7.45.
  2. المعدة: تكون بيئة المعدة حمضية للغاية، حيث يتراوح الرقم الهيدروجيني بين 1 و 2.
  3. الأمعاء: تكون بيئة الأمعاء قلوية، حيث يتراوح الرقم الهيدروجيني بين 7 و 8.

 

تلعب البيئة القلوية دورا هاما في العديد من الوظائف الحيوية، مثل:

  1. امتصاص العناصر الغذائية: تُساعد البيئة القلوية في الأمعاء على امتصاص العناصر الغذائية بشكل أفضل.
  2. وظائف الجهاز المناعي: تُساعد البيئة القلوية في الجسم على تقوية جهاز المناعة ومحاربة العدوى.
  3. وظائف الجهاز الهضمي: تُساعد البيئة القلوية في المعدة على هضم الطعام.
  4. تنظيم ضغط الدم: تُساعد البيئة القلوية في الجسم على تنظيم ضغط الدم.
يقرأ  مقارنة الفيس بوك والانستقرام في الأعمال والعلامات التجارية

طريقة عمل النظام القلوي 

طريقة عمل النظام القلوي 

آلية عمل النظام الغذائي القلوي:يُعتقد أن النظام الغذائي القلوي يعمل من خلال التأثير على مستويات الرقم الهيدروجيني (pH) في الجسم.
الرقم الهيدروجيني: هو مقياس يُستخدم لقياس حموضة أو قلوية أي مادة.

القيم من 0 إلى 7: تشير إلى حموضة المادة.

القيم من 7 إلى 14: تشير إلى قلوية المادة.

القيمة 7: تشير إلى الحياد.

يُعتقد أن الأطعمة القلوية تُنتج رمادا قلويا عند هضمها، بينما تُنتج الأطعمة الحمضية رمادا حمضيا.
الرماد القلوي: يُساعد في تحييد الحموضة في الجسم والحفاظ على توازن الرقم الهيدروجيني.

الرماد الحمضي: قد يُسبب تراكمه في الجسم حالة تسمى “الحموضة”.

ما هي الحموضة؟
الحموضة هي حالة تُشير إلى زيادة مستويات الحموضة في الجسم.

أعراض الحموضة

  • عسر الهضم 
  • حرقة المعدة
  • التعب 
  • الصداع 
  • آلام المفاصل
  • هشاشة العظام

كيف يُساعد النظام الغذائي القلوي في علاج الحموضة؟
يُعتقد أن النظام الغذائي القلوي يُساعد في علاج الحموضة من خلال:

  1. تقليل كمية الرماد الحمضي في الجسم: من خلال تقليل استهلاك الأطعمة الحمضية.
  2. زيادة كمية الرماد القلوي في الجسم: من خلال زيادة استهلاك الأطعمة القلوية.
  3. تحفيز عملية إزالة السموم من الجسم: من خلال تحفيز الكبد والكلى على التخلص من الفضلات والسموم.

الأطعمة التي يُسمح بتناولها في النظام الغذائي القلوي

  1. الخضروات: تشكل الخضروات الجزء الأكبر من النظام الغذائي القلوي، مثل الخيار، والبروكلي، والسبانخ، والخس، والطماطم، والكوسا، والفلفل.
  2. الفواكه: جميع أنواع الفواكه تقريبا، مثل التفاح، والموز، والبرتقال، والليمون، والبطيخ، والفراولة، والمانجو.
  3. الحبوب الكاملة: مثل الأرز البني، والشوفان، والكينوا، والحنطة السوداء.
  4. البقوليات: مثل العدس، والحمص، والفاصولياء البيضاء، والفول.
  5. المكسرات والبذور: مثل اللوز، والجوز، وبذور الكتان، وبذور اليقطين.
  6. الزيوت الصحية: مثل زيت الزيتون، وزيت جوز الهند، وزيت الأفوكادو.
يقرأ  ماهي مكونات صلصة الصويا؟

الأطعمة التي يجب تجنبها في النظام الغذائي القلوي

  • اللحوم الحمراء: مثل لحم البقر، والضأن.
  • الدواجن: مثل الدجاج، والديك الرومي.
  • الأسماك: مثل السلمون، والتونة، والماكريل.
  • البيض ومنتجات الألبان: مثل الحليب، والجبن، والزبادي.
  • الحبوب المكررة: مثل المعكرونة البيضاء، والخبز الأبيض.
  • السكريات المكررة: مثل السكر، والحلويات، والمشروبات الغازية.
  • الدهون المشبعة والمتحولة: مثل الزبدة، والسمن، والزيوت النباتية المهدرجة.

ما هي فوائد النظام الغذائي القلوي؟
يُعتقد أن النظام الغذائي القلوي له العديد من الفوائد، منها:

  1. تحسين الهضم:
    قد يُساعد في تحسين عملية الهضم وعلاج عسر الهضم. يُمكن أن يُقلّل من أعراض الانتفاخ والإمساك. يُساعد في امتصاص العناصر الغذائية بشكل أفضل.

 

  1. زيادة الطاقة:
    قد يُساعد في زيادة مستويات الطاقة والشعور بالنشاط. يُقلّل من الشعور بالتعب والإرهاق. يُحسّن من جودة النوم. 

 

  1. تعزيز صحة القلب:
    قد يُساعد في خفض ضغط الدم والكوليسترول. يُقلّل من خطر الإصابة بأمراض القلب. يُحسّن من صحة الأوعية الدموية. 

 

  1. تقوية جهاز المناعة:
    قد يُساعد في تقوية جهاز المناعة ومحاربة العدوى. يُقلّل من خطر الإصابة بالأمراض المعدية. يُساعد في علاج بعض أمراض المناعة الذاتية.

 

  1. المساعدة في إنقاص الوزن:
    قد يُساعد في إنقاص الوزن الزائد.يُقلّل من الشعور بالجوع. يُحسّن من عملية التمثيل الغذائي. 

 

  1. الوقاية من الأمراض:
    قد يُساعد في الوقاية من بعض الأمراض المزمنة مثل السرطان وأمراض القلب. يُقلّل من خطر الإصابة بهشاشة العظام. 

 

  1. يُحسّن من صحة الدماغ.

 

ملاحظة:

  • لا يوجد دليل علمي قاطع يدعم الادعاءات حول فوائد النظام الغذائي القلوي في علاج الحموضة وتحسين الصحة العامة.
    وقد أظهرت بعض الدراسات أن النظام الغذائي القلوي قد يُساعد في تحسين بعض أعراض الحموضة، مثل حرقة المعدة وعسر الهضم.
  • لكن هذه الدراسات كانت صغيرة ولم تُجرى على نطاق واسع.
  • وكذلك لا يوجد دليل علمي يدعم الادعاءات حول فوائد النظام الغذائي القلوي في الوقاية من الأمراض المزمنة.
يقرأ  شات جي بي تي | كل ما تحتاج معرفته عن ChatGPT

 

هل النظام الغذائي القلوي آمن؟
يُعد النظام الغذائي القلوي آمنا بشكل عام لمعظم الأشخاص.
لكن يجب استشارة الطبيب قبل البدء به، خاصة للأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنة، مثل:

  1. أمراض الكلى: قد يُسبب النظام الغذائي القلوي زيادة في مستويات الكالسيوم في الدم، مما قد يُفاقم أمراض الكلى.
  2. هشاشة العظام: قد يُسبب النظام الغذائي القلوي نقص في الكالسيوم وفيتامين د، مما قد يُفاقم هشاشة العظام.

 

نصائح عند اتباع النظام الغذائي القلوي

نصائح عند اتباع النظام الغذائي القلوي

  1. استشارة الطبيب: قبل البدء بالنظام الغذائي القلوي، خاصة للأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنة.
  2. اتباع نظام غذائي متوازن: يشمل جميع العناصر الغذائية اللازمة لصحة الجسم.
  3. تناول كمية كافية من الماء: للحفاظ على ترطيب الجسم.
  4. ممارسة الرياضة بانتظام: للحفاظ على صحة الجسم.

 

كيف يمكن الحفاظ على البيئة القلوية في الجسم؟

  1. تناول الأطعمة القلوية: مثل الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة.
  1. شرب الماء بكميات كافية: للحفاظ على ترطيب الجسم.
  2. ممارسة الرياضة بانتظام: لتحسين صحة الجسم.
  3. تجنب التدخين: لأن التدخين يُسبب الحموضة في الجسم.
  4. تجنب شرب الكحول: لأن الكحول يُسبب الحموضة في الجسم.
  5. الحصول على قسط كافٍ من النوم: لتحسين صحة الجسم.

 

ملاحظة:

  • لا يُمكن تغيير الرقم الهيدروجيني للدم أو الأنسجة بشكل كبير من خلال النظام الغذائي.
  • يُمكن أن تُساعد بعض الأطعمة في جعل البول أكثر قلوية، لكن هذا لا يُؤثّر على الرقم الهيدروجيني للدم أو الأنسجة.
  • يُنصح باستشارة الطبيب قبل البدء بأي نظام غذائي جديد، خاصة للأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنة.

 

الختام


يُعد النظام الغذائي القلوي نظاما غذائيا آمنا بشكل عام لمعظم الأشخاص. لكن لا يوجد دليل علمي قاطع يدعم الادعاءات حول فوائده في علاج الحموضة وتحسين الصحة العامة. يُنصح باستشارة الطبيب قبل البدء بالنظام الغذائي القلوي، خاصة للأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنة.

Rate this post

لا يوجد تعليقات

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لنمنحك أفضل تجربة ممكنة على موقعنا. من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
قبول